القائمة اغلاق
أخبــار

أخبــار

  • الصفحة الرئيسية
  • الاخبار
  • نظم مجلس جهة الدار البيضاء-سطات الورشة التكوينية الثالثة المتعلقة بموضوع "تدبير اتفاقيات التعاون والشراكة"
نظم مجلس جهة الدار البيضاء-سطات الورشة التكوينية الثالثة المتعلقة بموضوع  "تدبير اتفاقيات التعاون والشراكة"
الأربعاء 21 دجنبر 2022

نظم مجلس جهة الدار البيضاء-سطات الورشة التكوينية الثالثة المتعلقة بموضوع "تدبير اتفاقيات التعاون والشراكة"

تبعا لمخرجات اللجنة الجهوية للتكوين المستمر بشأن تفعيل وتنزيل التوجهات الاستراتيجية الرامية لدعم وتنمية قدرات المنتخبين، وحرصا على استكمال تنفيذ البرنامج الاستعجالي للتكوين، نظم مجلس جهة الدار البيضاء-سطات الورشة التكوينية الثالثة المتعلقة بموضوع "تدبير اتفاقيات التعاون والشراكة" بمقر عمالة إقليم بنسليمان، يوم الأربعاء 21 دجنبر 2022، لفائدة السيدات والسادة رؤساء الجماعات الترابية بالجهة وأعضاء المجلس الجهوي. وقد أعطيت انطلاقة هذه الدورة التكوينية بكلمة ترحيبية للسيد سمير اليزيدي، عامل إقليم بنسليمان، تلتها كلمة افتتاحية للسيد فؤاد قديري، نائب رئيس مجلس جهة الدار البيضاء-سطات، ذكر من خلالها أن تنظيم هذه الورشة الثالثة من نوعها يندرج ضمن برنامح تكويني عرف تنظيم ورشتيين سابقتين حول "مسؤولية الآمر بالصرف" و"مواكبة وتقييم برنامج التنمية الترابية". وخلال مداخلته، أكد السيد فؤاد قديري على أن هذه الدورات التكوينية تروم تمكين السيدات والسادة المنتخبين من تطوير قدراتهم التدبيرية من خلال الإلمام بطرق وتقنيات التعاون والشراكة في إنجاز برنامج التنمية. وكذا الإسهام في تجويد أداء المرفق العمومي. وتمحورت أشغال هذه الورشة، التي عرفت مشاركة فعالة للمنتخبين بمختلف الجماعات الترابية بجهة الدار البيضاء-سطات، حول التأطير القانوني لاتفاقيات التعاون والشراكة وكيفيات تمويل المشاريع وإعدادها وتتبع تنفيذها. وتجدر الإشارة إلى أن تنظيم هذه الدورة التكوينية يندرج في إطار التوجيهات الملكية السامية الواردة في الرسالة الموجهة للمشاركين في المناظرة الوطنية الأولى للجهوية المتقدمة حيث ذكر جلالته بأهمية مواكبة الجماعات الترابية، في مجال التكوين ودعم القدرات التدبيرية للمنتخبين، ولموظفي الجماعات الترابية، في كافة مجالات تدخلهم، من أجل الرفع من أداء إدارات الجماعات الترابية في هيكلتها الحديثة.